Sunday, December 23, 2012

حكيم فساد إداري ومالي ... هلا عمي

لقد إستمتعت خلال الفترة الماضية وأنا أقرأ مقالات الفساد عن مشروع حكيم وعن هدر الأموال وضياع العيال ومدى خطورة المشروع و و و، ومن أجل ذلك قمت بوضع كل مقال أراها حول هذا الموضوع في مرجعية المتصفح (browser bookmark) حتى أقرأهم كلما أردت الضحك أو البكاء فعليا على كم الإتهامات الجزافية التي يقوم بها عامّة النّاس وللأسف لحق المثقفون بالعوام وبدأوا بالإتهام أيضا ونقل ما يقرأوه بدون أي دليل.

مشروع حكيم هو مشروع رائد بالأردن والوطن العربي وفي مجال الصحة بشكل عام ونجاحه يعد نجاحا على أكثر من صعيد كلها سوف تكون خيرا للأردن ومثال ذلك إتاحة المزيد من فرص العمل وهذا واضح من تعاون الشركة مع الجامعات الأردنية سواءا الخاصة منها أو الحكومية وكانت نتيجة هذا التعاون إنشاء دبلوم للحوسبة الصحية في جامعة الأميرة سمية.

كذلك مشروع حكيم رائد على مستوى التكنولوجيا وما يقوم به من رفع مستوى الخدمة الطبية في المستشفيات والحرص على صحة المريض من خلال حمايته ببرمجية تحتوي على منبهات خاصة بالأطباء من أجل الإطمئنان على مرضاهم والتأكد من أن المريض قام بالفحوصات اللازمة ويستطيع الطبيب أن يرى نتائج الفحوصات وصور الأشعة أو الرنين المغناطيسي على جهاز الحاسب الخاص به، كما وينبه الطبيب من التداخلات الدوائية أو التعارضات الدوائية مع حساسيات المريض وغيرها.
وهو رائد من ناحية الوفر سواءا بالبرمجية أو الدواء أو الفحوصات ولا تنسوا الأفلام المستعملة في قسم الأشعة.
وكانت هناك إتهامات حول بعض الموظفين وما يؤكد كذب معظم هذه الإتهامات التالي:
  1. أنا أحد المروجين والمدافعين عن إستخدام البرمجيات الحرة والمفتوحة المصدر لما توفره من القدرة على عمل ما يراد من التغييرات، التخلص من الحاجة لخبراء أو ملاّك البرمجية أنفسهم لعمل التعديلات أو الإضافات وأخيرا توفير نقود الرخص وما إلى ذلك وتوفير نقود الإستعانة بخبراء من الخارج والتقليل منها إلا للضرورة البحتة
  2. التعديلات التي عملت من قبلنا تتجاوز 95% من إجمالي التعديلات وهي كثيرة وسيكون جزء كبير منها متوفر للتحميل من موقع الشركة في غضون الأشهر القادمة وهي جهود أردنية يشكر عليها الموظفين سواءا المبرمجين أو غيرهم.
  3. أنا أحمل شهادة بكالوريس في الهندسة التكنولوجية من كلية الحجاوي/جامعة اليرموك سنة 2000، ولست أحمل شهادة الدبلوم كما يقال مع أنّني قابلت CTO يعمل في شركة عالمية يحمل الدبلوم ولم يكمل دراسته. أن تكون حاملا لشهادة الدبلوم ليس عيبا العيب أن تكون "إنت والكرسي اللي إنت قاعد عليه واحد سواءا كنت دكتور ولا توجيهي"
  4. نحن نختار موظفي الشركة بعناية قدر الإمكان وإن كان هناك خطا فإن هذا الخطأ يصحّح دائما وهذا جزء من طبيعتنا البشرية
  5. نظام الفيستا للذين يقولون أنّه بسيط هو نظام ضخم بني على مدى عقود وفيه خبرات طبية أشك أنها توجد في نظام غيره ويحتوي على أكثر من 25000 ملف برمجي بالإضافة إلى ما يزيد عن 2500 جدول (Table) وهو بني خصيصا من أجل قطاع الصحة وبإستخدام لغة خاصة تستعمل كثيرا في الأنظمة البنكية والصحية تسمى (MUMPS) مما يتطلب الوقت والجهد لإتقان اللغة ومعرفة النظام
خلاصة الحديث، هناك من لهم مصالح لوأد المشروع وهو في بدايته فيا أيها الناس لا تساعدوهم على ذلك وتحققوا مما تقولون وبدل أن تقفوا في وجهنا وفي طريقنا قفوا معنا وحوالينا وإن أخطأنا قوّمونا وساعدونا ولكن لاتتهموننا بما ليس فينا فوالله هناك موظفين يعملون وهم يأملون أن يروا هذا المشروع ينجح لأسباب مختلفة منهم لتجربة طبية سيئة ومنهم لأجل قصة نجاح ومنهم لأجل الوطن والمواطن وأبسط سبب حتى يعيشوا  ويصرفوا على بيوت الله فتحها فأنتم بالإتهامات والأحكام المسبقة ونشر الأخبار السيئة وغير الصحيحة قد تحكمون على مصير ما يزيد عن 105من الموظفين بالضياع بالإضافة إلى ما نتمنى أن يكون واحد من أنجح مشروعات الأردن وأنجح مشروعات الحوسبة الصحية على المستوى الوطني في العالم وأنجح مشروع للبرمجيات المفتوحة المصدر في مجال الصحة على مستوى المنطقة.

سأذكر مثال بسيط لما قمنا ببنائه من الصفر في شركة الحوسبة الصحية والذي إستعضنا به عن الطريقة الأصلية لتسجيل المرضى ويستخدم منذ أكثر من سنة في مستشفى الأمير حمزة ومركز صحي عمّان الشامل وبدأوا بإستخدامه في مستشفى الأمير حسين ومن ميزاته أنه بسيط حيث أنّ الطريقة الأصلية معقّدة وفيها الكثير من الأسئلة والميزة الثانية أنّه مربوط مع دائرة الأحوال المدنية فبمجرد وضع الرقم الوطني يقوم البرنامج بالإستعلام عن المريض وإسترجاع كافة المعلومات المطلوبة لتوفير الوقت والجهد في عملية التسجيل وهو البداية للمزيد إن شاء الله.

طبعا ما كتبته هو كلام شخصي ولا يمثل الشركة بأي شكل.

3 comments:

godslave22@hotmail.com said...

ابدعت

Wasim Naffar said...

الشجرة المثمره هي التي ترمى بالحجاره

Momen Fakhouri said...

Magnificent....